×

«البحرين» تحبسُ أنفاسها..والموعد التأريخي «غداً الجمعة»

قبل حلول موعد الاستحقاق الوطنيّ الكبير 14 أغسطس، تصاعد الحراك الثوريّ التعبويّ التحشيديّ في أرجاء البحرين.

«البحرين» تحبسُ أنفاسها..والموعد التأريخي «غداً الجمعة»

قبل حلول موعد الاستحقاق الوطنيّ الكبير 14 أغسطس، تصاعد الحراك الثوريّ التعبويّ التحشيديّ في أرجاء البحرين.

فيوم أمس الأربعاء 12 أغسطس/ آب 2015، وتأهّبًا لهذا الاستحقاق، نجح أبطال الميادين بإشعال نيران التعبئة في ميدان الخواجة ببلدتي أبوصيبع والشاخورة، وميدان الحجيري ببلدة بوري، وميدان العبيدي، وفرض سيطرتهم الثوريّة عليها.

وإثر هذه العمليّات التي حملت شعار «قادمون يا ميدان الشهداء»، والتي فرض خلالها أبطال الكرامة سيطرتهم الثوريّة على ميدان العبيدي، عصف بشارع البديّع شلل مروريّ خانق.

وفي هذا السياق انطلق أهالي بلدتي المعامير والجفير الصامدون، بمسيرة ثوريّة حاشدة، أعلنوا فيها جهوزيّتهم التامة للمشاركة في الوجهة الجماهيريّة في 14 أغسطس، كما أعلن أهالي بلدة الجفير في شعاراتهم تضامنهم مع والد الشهيد أحمد عبد الأمير.

مصدر : قبل حلول موعد الاستحقاق الوطنيّ الكبير 14 أغسطس، تصاعد الحراك الثوريّ التعبويّ التحشيديّ في أرجاء البحرين.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *