×

«ائتلاف 14 فبراير»: الاتفاقيّة السوداء التي وقّعها «حمد» مع «بريطانيا» مرفوضة شعبيًا

أدان ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير «الاتفاقيّة السوداء» التي وقّعها الديكتاتور حمد مع الحكومة البريطانيّة لبناء قاعدة عسكريّة بريطانيّة في البحرين.

أدان ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير «الاتفاقيّة السوداء» التي وقّعها الديكتاتور حمد مع الحكومة البريطانيّة لبناء قاعدة عسكريّة بريطانيّة في البحرين.

وقال الائتلاف في بيانه الذي أصدره بهذا الشأن يوم أمس الأحد ( 7 ديسمبر/كانون الأول 2014 ) بأنّ هذه الاتفاقيّة تكشف مدى عمق الارتماء الكامل للنظام الخليفيّ في أحضان الاحتلال والاستعمار الأجنبيّ، مؤكدًا بأنّ الديكتاتور حمد مستعدّ للقيام بأكثر من ذلك بهدف الحفاظ على عرشه المتهاوي.

وذكّر الائتلاف بما طالب به الديكتاتور حمد بشكل علنيّ وفاضح بعودة الاستعمار البريطانيّ للبلاد، مشيراً إلى أنّه استنجد بقوّات سعوديّة وإماراتيّة لقمع الثورة واحتلال البحرين، ليحوّلها إلى جزيرة تحتلّها جيوش أجنبيّة تهدّد أمنها واستقرارها ويمتدّ تهديدها ليشمل الأقليم.

وندّد الائتلاف بالأدوار الخبيثة التي يمارسها الاستكبار العالمي في دعم الكيانات الديكتاتوريّة والإرهابيّة في العالم، مؤكداً بأنّ هذا ما تجلّى بوضوح وبشكل سافر ووقح وفجّ عندما أعلنت الحكومة البريطانيّة دعمها العلنيّ والمطلق للنظام الخليفيّ الديكتاتوري، موضحاً بأنّ النظام الخليفيّ لا يختلف في إجرامه عن الكيان الصهيونيّ في سفك الدماء وانتهاك كلّ الأعراف والقيم الإنسانيّة، وخرق المعاهدات الدوليّة التي تحمي حقوق الإنسان.

مصدر : أدان ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير «الاتفاقيّة السوداء» التي وقّعها الديكتاتور حمد مع الحكومة البريطانيّة لبناء قاعدة عسكريّة بريطانيّة في البحرين.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *