×

«الحراك الثوريّ» يتواصل في مدن و بلدات «البحرين» تأييداً للاستفتاء الشعبي

دعماً لمشروع الاستفتاء الشعبي وتمسكاً بحق تقرير المصير يواصل أبناء البحرين حراكهم الثوري في العديد من مدن و بلدات البحرين .

دعماً لمشروع الاستفتاء الشعبي وتمسكاً بحق تقرير المصير يواصل أبناء البحرين حراكهم الثوري في العديد من مدن و بلدات البحرين .
ففي يوم أمس الاثنين ( 20 أكتوبر/تشرين الأول 2014 ) أحكم فرسان العزّة سيطرتهم على تقاطع الشهيد أحمد العرنوط والشارع التجاري ببلدة توبلي كما أشعل أبطال الميادين ببلدة الهملة نيران غضبهم الثوري وسط الشارع العام تنديداً بجرائم الاعتقال التعسفية وتمسكا بحق تقرير المصير.
وفي عدد من البلدات منها بلدتي المعامير و سند انطلقت تظاهرات ثوريّة دعماً لمشروع الاستفتاء الشعبي ورفضا للانتخابات الصورية، كما ندد المشاركون في هذه التظاهرات بجرائم النظام الخليفيّ وانتهاكاته المستمرّة للحرمات والكرامات.
كما شهدت بلدة بوري تظاهرة ثوريّة أعلن المشاركون فيها عن تضامنهم مع العلامة المجاهد الشيخ النمر وتنديدهم بجرائم آل سعود.
مصدر : دعماً لمشروع الاستفتاء الشعبي وتمسكاً بحق تقرير المصير يواصل أبناء البحرين حراكهم الثوري في العديد من مدن و بلدات البحرين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *