×

مسيراتٌ غاضبة في «البحرين» ترفضُ الخطاب «التكفيري الداعشي»

يومٌ آخر من الحراك الثوريّ شهدتهُ مدن وبلدات البحرين يوم أمس الثلاثاء ( 22 يوليو / تموز 2014 ) بمشاركة جماهيرية واسعة.

يومٌ آخر من الحراك الثوريّ شهدتهُ مدن وبلدات البحرين يوم أمس الثلاثاء (22يوليو / تموز2014) بمشاركة جماهيرية واسعة.

فقد انطلقت المسيرات الثوريّة الغاضبة وسط دويّ الشعارات المنادية بسقوط الديكتاتور حمد والمؤكدة على حقّ الشعب البحريني في تقرير مصيره بمعزل عن الحُكم الخليفيّ الفاسد.

وعبّرت الجماهير عن رفضها الحازم للخطاب التكفيري الداعشي الذي أخذ يروّج له النظام الخليفي ويدعمهُ إعلامياً وسياسياً.

كما أعلنت الجماهير خلال هذه المسيرات عن استعدادها وجهوزيّتها الكاملة للمشاركة في فعاليات يوم القدس العالمي في آخر جمعة من شهر رمضان المبارك.

مصدر : يومٌ آخر من الحراك الثوريّ شهدتهُ مدن وبلدات البحرين يوم أمس الثلاثاء ( 22 يوليو / تموز 2014 ) بمشاركة جماهيرية واسعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *