×

«الائتلاف» يدعم الأصوات المنادية بمقاطعة المحاكم الخليفيّة لفقدانها «للمعايير الدولية».

أكّد ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير دعمه للأصوات المنادية بمقاطعة كافة أشكال المحاكمات الخليفية الجائرة وعدم إعطائها الشرعيّة من خلال الحضور في جلساتها ومرافعاتها الكاذبة.

أكّد ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير دعمه للأصوات المنادية بمقاطعة كافة أشكال المحاكمات الخليفية الجائرة وعدم إعطائها الشرعيّة من خلال الحضور في جلساتها ومرافعاتها الكاذبة.

وقال الائتلاف في بيانه الصادر يوم الأحد ( 1 يونيو/ حزيران 2014 ) أن القضاء في البحرين أداة مسيّسة بيد النظام الخليفيّ المستبد، يقوم من خلالها بإصدار الأحكام الجائرة ضد أبناء الشعب البحريني.

ووصف الائتلاف الأحكام التي تصدر من المحاكم الخليفيّة بالجائرة، بأنها لاتستند لأيّ حق أو قانون أو معيّار دولي، وأنّها من أبرز مصاديق الفساد والظلم الذي يمارسه النظام الخليفي تجاه الشعب البحريني الثّائر، منوهاً أنّ هذه الحقائق قد أكدتها تقارير منظّمات حقوق الإنسان والجهات المختصّة بشؤون القضاء.

ودعا ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير السادة المحامين والأسرى والأسيرات وأهاليهم الكرام الصابرين، لاتّخاذ مواقف واضحة، ومقاطعة هذه المحاكم الهزليّة.

مصدر : أكّد ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير دعمه للأصوات المنادية بمقاطعة كافة أشكال المحاكمات الخليفية الجائرة وعدم إعطائها الشرعيّة من خلال الحضور في جلساتها ومرافعاتها الكاذبة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *