×

«البحرين» تشهد مسيرات «الجولة الثانية» ظهر اليوم تضامنًا مع «عمّال البحرين»

تضامناً مع عمّال البحرین، وتقديرًا لدورهم الریادي في رفد الثورة وإبقاء جذوتها مشتعلة، وتثمينًا لجهودهم في بناء الوطن، انطلقت ظهر الیوم الخمیس ( 1 مايو / أيّار 2014 ) الجولة الثانية من المسیرات التضامنیّة مع الشريحة العماليّة في خمسة عشر مركزاً ثوريّاً قد أعلن عنها الائتلاف في بياناته السابقة.

تضامناً مع عمّال البحرین، وتقديرًا لدورهم الریادي في رفد الثورة وإبقاء جذوتها مشتعلة، وتثمينًا لجهودهم في بناء الوطن، انطلقت ظهر الیوم الخمیس ( 1 مايو / أيّار 2014 ) الجولة الثانية من المسیرات التضامنیّة مع الشريحة العماليّة فيخمسة عشر مركزاً ثوريّاًقد أعلن عنها الائتلاف في بياناته السابقة.

واجتاحت هذه المسیرات الحاشدة الساحات والشوارع بمشارکة واسعة لفئات شعب البحرین المقاوم التي نُظّمت في عاصمة الثورة وبلدات النويدرات وسند ودار كليب وكرزكان وبني جمرة وباربار وجنوسان وكرانة والمصلى وإسكان جدحفص والبلاد القديم ورأس رمان وعراد والدير ومدينة الزهراء تحت شعار «يدٌ تكْدح ويدٌ تقاوم».

وردد المشارکون خلال هذه المسيرات شعاراتٍ ثوریّة أعلنوا من خلالها عن دعمهم ومساندتهم لحقوق الشريحة العمّاليّة الكادحة الشريفة.

وقد ارتدى بعض المشاركين في هذه المسيرات الزيّ الخاصّ ببعض المهن، تعبيرًا عن احتفاء الشعب البحريني بعمّال البحرين المثابرين.

مصدر : تضامناً مع عمّال البحرین، وتقديرًا لدورهم الریادي في رفد الثورة وإبقاء جذوتها مشتعلة، وتثمينًا لجهودهم في بناء الوطن، انطلقت ظهر الیوم الخمیس ( 1 مايو / أيّار 2014 ) الجولة الثانية من المسیرات التضامنیّة مع الشريحة العماليّة في خمسة عشر مركزاً ثوريّاً قد أعلن عنها الائتلاف في بياناته السابقة.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *