×

تظاهرة حاشدة وسط بلدة «بوري» تضامنا مع آية الله النجاتي

یواصل أبناء البحرین الأباة التعبیر عن سخطهم وشجبهم لقیام العدو الخلیفي بالتهجیر القسري لوکیل المرجعیّة الدینیّة في البحرین سماحة آیة الله الشیخ حسین النجاتي وإبعاده عن موطنه.
ففي یوم أمس الثلاثاء ( 29 أبریل / نیسان 2014 ) انطلقت وسط بلدة بوري مسیرة حاشدة یتقدمها سماحة السید مجید المشعل رئیس المجلس الإسلامي العلمائي إلی جانب جمع من العلماء الأفاضل.

یواصل أبناء البحرین الأباة التعبیر عن سخطهم وشجبهم لقیام العدو الخلیفي بالتهجیر القسري لوکیل المرجعیّة الدینیّة في البحرین سماحة آیة الله الشیخ حسین النجاتي وإبعاده عن موطنه.

ففي یوم أمس الثلاثاء ( 29 أبریل / نیسان 2014 ) انطلقت وسط بلدة بوري مسیرة حاشدة یتقدمها سماحة السید مجید المشعل رئیس المجلس الإسلامي العلمائي إلی جانب جمع من العلماء الأفاضل.

و خلال هذه المسیرة التضامنیّة ردد المشارکون فیها شعارات عكست إدانتهم الشدیدة لممارسات النظام الخلیفي والمحتل السعودي بحق الرموز والشعائر الدینیة.

ووصف ائتلاف شباب ثورة 14 فبرايرتعرّض النظام الخلیفي لمقام السادة العلماء،بالتصرّف الأهوج والاستفزاز المتكرّر لمشاعر الغالبيّة العظمى من أبناء شعب البحرين، مؤكداً أنّ تداعياته ستكون وخيمة على العدو الخليفيّ والمحتلّ السعوديّ.

وأكّد الائتلاف في بيانهبأنّ «استمرار العدوّ الخليفيّ في سياسته العدوانيّة تجاه العلماء والمساجد والشعائر الدينية، يكشف مدى تغلغل الفكر التكفيريّ الإرهابيّ في أجهزته، والذي عمل الاحتلال السعوديّ على ترسيخه بشكل مباشر منذ غزوه للبلاد، والعبث في مقدّراته وخيراته» .

مصدر : یواصل أبناء البحرین الأباة التعبیر عن سخطهم وشجبهم لقیام العدو الخلیفي بالتهجیر القسري لوکیل المرجعیّة الدینیّة في البحرین سماحة آیة الله الشیخ حسین النجاتي وإبعاده عن موطنه. ففي یوم أمس الثلاثاء ( 29 أبریل / نیسان 2014 ) انطلقت وسط بلدة بوري مسیرة حاشدة یتقدمها سماحة السید مجید المشعل رئیس المجلس الإسلامي العلمائي إلی جانب جمع من العلماء الأفاضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *