×

«النظام الخليفي» يحاصر مسجد البربغي ويمنع الأهالي من تأدية الصلاة

في إطار استهدافه للشعائر الاسلامية، أقدم النظام الخليفي يوم أمس السبت ( 11 يناير / كانون الثاني 2014 ) على اعتقال عدد من المواطنين كانوا يعتزمون تأدية الصلاة في محيط مسجد البربغي المهدّم من قبل جيش الاحتلال السعودي في مارس/ آذار 2011، وقد أقام النظام الخليفي المعادي للاسلام حواجز وأسلاكاً شائكة في الموقع الأصلي للمسجد، بهدف منع الأهالي من أداء الصلاة والتعبّد إلى الله فيه.

في إطار استهدافه للشعائر الاسلامية، أقدم النظام الخليفي يوم أمس السبت ( 11 يناير / كانون الثاني 2014 ) على اعتقال عدد من المواطنين كانوا يعتزمون تأدية الصلاة في محيط مسجد البربغي المهدّم من قبل جيش الاحتلال السعودي في مارس/ آذار 2011، وقد أقام النظام الخليفي المعادي للاسلام حواجز وأسلاكاً شائكة في الموقع الأصلي للمسجد، بهدف منع الأهالي من أداء الصلاة والتعبّد إلى الله فيه.

وقد جدد ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير الدعوة لإقامة الصلاة في المساجد المُهدّمة تحت عنوان "ثورة المحراب"، تأكيداً على كسر الحصار الخليفي المفروض على المساجد المهدّمة والحفاظ على هويتها المسجدية، وإفشال مخططه العدواني في محاربة الممارسات الدينية الاسلامية.

مصدر : في إطار استهدافه للشعائر الاسلامية، أقدم النظام الخليفي يوم أمس السبت ( 11 يناير / كانون الثاني 2014 ) على اعتقال عدد من المواطنين كانوا يعتزمون تأدية الصلاة في محيط مسجد البربغي المهدّم من قبل جيش الاحتلال السعودي في مارس/ آذار 2011، وقد أقام النظام الخليفي المعادي للاسلام حواجز وأسلاكاً شائكة في الموقع الأصلي للمسجد، بهدف منع الأهالي من أداء الصلاة والتعبّد إلى الله فيه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *