×

الائتلاف يصدر التعليق الإقتصادي الثاني .. فنادق الكيان الخليفي خاوية على عروشها

أصدر ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير تعليقه الإقتصادي الثاني مساء اليوم، أثبت منْ خِلاله وفق إحصائيات وأرقام دقيقة و موثّقة بمصادر معتبرة، أنّ فنادق العدو الخليفيّ باتت خاوية على عروشها إثر تصاعد الحِراك الثوري.

أصدر ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير تعليقه الإقتصادي الثاني مساء اليوم، أثبت منْ خِلاله وفق إحصائيات وأرقام دقيقة و موثّقة بمصادر معتبرة، أنّ فنادق العدو الخليفيّ باتت خاوية على عروشها إثر تصاعد الحِراك الثوري.

وأشار الائتلاف أنّ 90 % من الفنادق خالية والاستثمار في قطاع السياحة والفنادق قد وصل إلى أدنى مستوياته بعد إضرابي الكرامة، مجريًا مقارنة "بين متوسط نسبة إشغال الفنادق لعام 2012م في مختلف الدول العربيّة – ومن بينها دول تعيش حالة اللا استقرار – وبين نسبة إشغال الفنادق الخليفيّة في البحرين، حيث كانت نسبة إشغال الفنادق الخليفية هي الأدنى من بين العينات المختارة، في حين تشهد العديد من دول المنطقة نسباً قياسية في الحجوزات الفندقيّة واكتظاظها بالنازلين و الزائرين، وهذا يؤكد على بلوغ الحراك الثوري في البحرين مرحلة متقدمة استطاع من خِلالها التأثير المباشر و الإطاحة بأحد أعمدة الإقتصاد الخليفي".

كما أشار التعليق للخسائر الفادحة التي تجرّعها العدو الخليفي خلال موسم البطولة العالمية لسباقات الفورمولا 1 ، والتهاوي المستمرّ لمؤشر قطاع السياحة والفنادق، مما يُدلل على التأثير العميق للحِراك الثوري لا سيّما وسط العاصمة البحرانية المنامة.

رابط القراءة:
http://bit.ly/12rZjP9

رابط التحميل المباشر:
http://bit.ly/1aocXYP

مصدر : أصدر ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير تعليقه الإقتصادي الثاني مساء اليوم، أثبت منْ خِلاله وفق إحصائيات وأرقام دقيقة و موثّقة بمصادر معتبرة، أنّ فنادق العدو الخليفيّ باتت خاوية على عروشها إثر تصاعد الحِراك الثوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *