×

بيان صحفي: بلدة النويدرات تنتصر على سياسة القمع الممنهج وتعقد الاعتصام

لقد برع أهالي بلدة الرمز الكبير الأستاذ عبدالوهاب حُسين في استضافتهم لاعتصام حق تقرير المصير التاسع عبر تكتيكٍ جديد رسموه قبل موعد الاعتصام، ففي الوقت الذي حشّد فيه النظام مئات المرتزقة للحيلولة دون انعقاد الاعتصام المقرر، فاجئ الأهالي الجميع بإقامة الإعتصام في الساحة الفعلية المقررة لذلك، بعد أن أوهموا المرتزقة بساحةٍ أخرى كانوا قد أعلنوها […]

بيان صحفي: بلدة النويدرات تنتصر على سياسة القمع الممنهج وتعقد الاعتصام

لقد برع أهالي بلدة الرمز الكبير الأستاذ عبدالوهاب حُسين في استضافتهم لاعتصام حق تقرير المصير التاسع عبر تكتيكٍ جديد رسموه قبل موعد الاعتصام، ففي الوقت الذي حشّد فيه النظام مئات المرتزقة للحيلولة دون انعقاد الاعتصام المقرر، فاجئ الأهالي الجميع بإقامة الإعتصام في الساحة الفعلية المقررة لذلك، بعد أن أوهموا المرتزقة بساحةٍ أخرى كانوا قد أعلنوها في سياق المناورة و التكتيك الميداني.

إنّ ما حدث في بلدة النويدرات يُؤكد بأنّ سياسة القمع الممنهج ليس بمقدورها قهر الشعب وقتل إرادتهِ الحرّة، وهنا نوجّه كلمات الشكر والتعظيم لجماهير الثورة الذين توافدوا لأجل المشاركة في الاعتصام الجماهيري، متحدين مرتزقة النظام الساقط، مضحين بأنفسهم من أجل العزّة والكرامة وتقدم ورفعة هذا الوطن العزيز وشعبه المعطاء.

وختاماً: نُؤكدُ لجماهير الثورة على ضرورة المشاركة الفاعلة في سبت السهام الأربعة الموافق 22 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، من أجل تصويب سهام الكرامة نحو الهدف وتسجيل الانتصار الابتدائي على النظام تمهيداً للعودة المظفرة لميدان الشهداء، فكونوا على الموعد واستعدوا للمشاركة الواسعة، وإن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدامكم.

صادر عنْ: ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير
الاثنين 17 أكتوبر / تشرين الأول 2011 م


الوسوم :


المواضیع ذات الصلة


  • تعليق صحفيّ على ترشّح حكومة آل خليفة لعضويّة مجلس حقوق الإنسان
  • بيان صحفي: الإعلان عن اليوم الوطني لطرد القاعدة الأمريكيّة من البحرين جاء في لحظةٍ تاريخيّة هامّة
  • ائتلاف 14 فبراير:استدعاء النشطاء «تصرّفات هوجاء» تعكس حالة الاستبداد والتعسّف
  • الائتلاف: الاستهداف السافر لمقام آية الله قاسم هو طيشٌ وتعدٍ أثيم
  • الائتلاف .. بيان صحفيّ بشأن التسليح الأمريكيّ للنظام الخليفيّ وقرار ما يسمى بالاتحاد الخليجي
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *