×

كلمات

آلُ سعودٍ وبريطانيا هما جزءٌ من المشكلة، ولا يُمكن أن يكونا مفتاحًا لأيِّ حلِّ.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *