×

موقف: نبارك للأحبّة الأسرى حريّتهم المستحقة ونستنكر ما يسمّى «العقوبات البديلة» الظالمة بحقّهم

نسويّة الائتلاف: إبقاء سجينة الرأي الوحيدة «زكيّة البربوري» في السجن يكشف مدى سوء الانتهاكات الحقوقيّة لدى النظام 

يحاول النظام الخليفيّ باستمرار المراوغة فيما يتعلّق بسجلّه الحقوقيّ الأسود، عبر أجهزته وعلاقاته العامّة حينًا، والإفراج عن بعض المعتقلين السياسيّين من بين الآلاف حينًا آخر، وما حراك أهلنا في المناطق المستمرّ منذ أسابيع إلا دليل حيّ على أن ما يقوم به لا يخفف قيد أنملة من الأزمة الكبيرة التي تشهدها البحرين، وهي تعريض المعتقلين لخطر كورونا. 

17,أبريل,2021 | 15:01 | بدون تعليق

نسوية الائتلاف: كلّ التضامن مع الحرّة «زكيّة البربوري» في معركتها داخل السجن

هي حتميّة انتصار الحقّ في مواجهة الباطل، والعنفوان الزينبيّ أمام يزيد العصر، والإيمان بأنّ النصر سيتوِّج الصبر والصمود، كلّ ذلك هو ما نسوية الائتلاف: كلّ التضامن مع الحرّة «زكيّة البربوري» في معركتها داخل السجن الأسيرة الثائرة، المهندسة «زكيّة البربوري»، في سجون الظلام، ويقوّي صمودها وحيدة منفردة.  

02,فبراير,2021 | 17:43 | بدون تعليق

ائتلاف 14 فبراير يكشف عن شخصيّة عام «الصبر والاستقامة- 2020»

كشف ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير في كلمته في ختام فعاليّة «قادمون يا سترة- 6» اليوم الجمعة 1 يناير/ كانون الثاني 2021 عن شخصيّة عام «الصبر والاستقامة- 2020»، وهي معتقلة الرأي الوحيدة في السجون الخليفيّة المهندسة «زكيّة البربوري». 

01,يناير,2021 | 18:39 | بدون تعليق

معتقلة الرأي «زكية البربوري» تمتنع عن استلام وجبة العشاء لرداءتها 

أعلنت معتقلة الرأي الوحيدة في السجون الخليفيّة «زكيّة البربوري» يوم السبت 26 ديسمبر/ كانون الأوّل 2020 إنّها ستمتنع مع بقيّة المعتقلات عن استلام وجبات العشاء بسبب رداءتها من ناحية الجودة والنظافة، إلى جانب  الحرمان من الرعاية الصحية، وسوء المعاملة. 

28,ديسمبر,2020 | 22:24 | بدون تعليق

نسويّة الائتلاف تحيي معتقلة الرأي «زكيّة البربوري» وتطلق عليها لقب «الأسيرة الثائرة»  

قالت الهيئة النسويّة في ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير إنّ ساحات الجهاد وميادين النضال تتعدّد وفق ما تفرضه معادلات الثورة على الطغاة، لافتة إلى أنّه في البحرين ما زال النضال والثورة على الحكم الخليفيّ الظالم واقعًا تعيشه الحرائر أسوةً بالرجال منذ أن اختاروا هذا الطريق في العام 2011.

25,يوليو,2020 | 14:50 | بدون تعليق