×

الشريط الاخباري

تحذيرات من عودة داعش بدعم من القوات الأمريكيّة في العراق

شدّد الخبير الأمنيّ العراقيّ “مظفر الحميداوي” على أنّ الإرهاب لن يتمكن من الحصول على الدعم المالي والعسكري لولا الوجود الأجنبي في العراق، حيث بإمكانه تقديم ما يريده الإرهابيون بعيدًا عن أنظار القوات الأمنيّة، وهو ما لوحظ في أكثر من مرة في صحراء الأنبار.

شدّد الخبير الأمنيّ العراقيّ “مظفر الحميداوي” على أنّ الإرهاب لن يتمكن من الحصول على الدعم المالي والعسكري لولا الوجود الأجنبي في العراق، حيث بإمكانه تقديم ما يريده الإرهابيون بعيدًا عن أنظار القوات الأمنيّة، وهو ما لوحظ في أكثر من مرة في صحراء الأنبار.

وحذّر من نشاط المجاميع الإرهابيّة في بعض مناطق حزام بغداد من جانبيها الشمالي والغربي، كالرضوانية واليوسفية والطارمية وابو غريب والتي تعدّ من أكثر المناطق خطورة على أمن العاصمة بسبب احتوائها على حواضن للإرهاب، وهو ما تمّ رصده في أكثر من مرة خلال عمليات القوات الأمنيّة في تلك المناطق.

وفي السياق ذاته تمكن طيران الجيش من قتل 20 داعشيًّا وتدمير عجلة وصواريخ (RBG 7) وقنابر هاون بضربة جوية نفذت بعد بجهد استخباري من الحشد الشعبي جنوب كركوك، كما اعتقلت قوة من الحشد الشعبي قياديًّا بداعش بكمين محكم، وبحوزته جنسيات مزورة غرب الموصل كان يتنقل بين محافظات صلاح الدين ونينوى والأنبار وهو متورط بعمليات إرهابية كبرى في البو كمال والباغوز السورية وقضاء حديثة وغيرها من العمليات الإرهابيّة.

مصدر : مركز الأخبار _وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • ائتلاف 14 فبراير يدين الاعتداء الأمريكيّ على الحدود العراقيّة- السوريّة أدان ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير الاعتداء الأمريكيّ على الحدود العراقيّة- السوريّة، معتبرًا أنّ هذه الجريمة انتهاك صارخ للقانون الدوليّ وشرعة حقوق الإنسان. وفي بيان لمجلسه السياسيّ يوم السبت 27 فبراير/ شباط 2021 أكّد أنّ هذا الاعتداء أثبت للعالم أنّه لا فرق بين رؤساء أمريكا ما داموا ينفّذون سياسة واحدة تقرّرها مؤسّسات الدولة العسكريّة الاستبداديّة العميقة في الولايات المتحدة الأمريكيّة. وقال إنّه لم تمرّ أسابيع معدودة على تولّي الرئيس الأمريكيّ الجديد «جو بايدن» مهامه الرئاسيّة حتى كشف عن وجهه الحقيقيّ الدمويّ المغطّى بقناع وشعارات مزيّفة، حيث قامت طائراته المحتلّة والمعادية بغارات جويّة عند الحدود العراقيّة- السوريّة على الحشد الشعبيّ، أسفرت عن استشهاد نخبة من مقاوميه، وأوقعت العديد من الجرحى. وقدّم ائتلاف 14 فبراير تعازيه للحشد الشعبيّ وحركات المقاومة قيادات وأفرادًا، وعموم الشعب العراقي على استشهاد هذه الثلّة المجاهدة، مؤكّدًا أنّ هذه الجريمة المروّعة لن تثني مكوّنات الشعب العراقيّ وأجهزته الأمنيّة عن المضي قدمًا في تحرير كلّ شبر من أرضه وطرد كلّ محتلّ وغازٍ.
  • عضو المجلس السياسي في اليمن: من يعتدي على بلدنا قوى خارجيّة والمرتزقة لا يمثّلون شيئًا للشعب اليمني
  • المقاومة الإسلاميّة في العراق تدين الاعتداءات الأمريكيّة على قوّاتها في الحدود السوريّة
  • البرلمان السوري: نمتلك أسلحة متطوّرة يمكنها منع واشنطن من الاعتداء على جيشنا وحلفائنا
  • الأنظمة الخليجيّة المطبّعة تسعى مع الصهاينة إلى بناء محور يواجه محور المقاومة وإيران
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *