×

ما يسمّى مجلس النوّاب الخليفيّ يتنكّر لدور عمان في الإفراج عن البحّارة الذين احتجزوا في قطر  

أشادت المدعوّة رئيسة مجلس النواب الخليفيّ الصوري «فوزية زينل» بما أسمته الجهود المضنية التي قام بها النظام الخليفيّ للإفراج عن المواطنين البحرينيين الذين احتجزوا في قطر، وتسهيل عودتهم إلى المملكة، متجاهلة الوساطة العمانيّة. 

ما يسمّى مجلس النوّاب الخليفيّ يتنكّر لدور عمان في الإفراج عن البحّارة الذين احتجزوا في قطر  


أشادت المدعوّة رئيسة مجلس النواب الخليفيّ الصوري «فوزية زينل» بما أسمته الجهود المضنية التي قام بها النظام الخليفيّ للإفراج عن المواطنين البحرينيين الذين احتجزوا في قطر، وتسهيل عودتهم إلى المملكة، متجاهلة الوساطة العمانيّة. 

وكانت وزارة الخارجيّة الخليفيّة قد وجّهت في بيان لها الشكر لسلطنة عُمان على جهودها لتنسيق إطلاق سراحهم ومتابعة وصولهم إلى البحرين، في موقف يتناقض مع تصريح زينل. 

يذكر أنّ قطر قد أفرجت يوم الخميس 14 يناير/ كانون الثاني 2020، عن جميع البحّارة البحرينيين المحتجزين لديها مع إبقائها على قواربهم. 

مصدر : مركز الأخبار _وكالات


المواضیع ذات الصلة


  • استنكار دوليّ لانتهاكات النظام الخليفي في سجونه
  • الفقيه القائد قاسم يشدّد على حقّ الرموز بالحريّة 
  • السجن 10 سنوات إضافيّة لمعتقل سياسيّ وتوقيف آخرين  
  • النظام يمنع العلاج عن الرمزين المعتقلين «المقداد ومشيمع»
  • النظام يواصل ملاحقة المشاركين بعزاء الشهيد «بركات» 
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *