×

رغم منع الصهاينة.. العشرات يصلون العيد عند أبواب الأقصى

حاولت شرطة الاحتلال منع المصلين من الوصول إلى أبواب المسجد الأقصى ووضعت حواجز حديدية لتحقيق ذلك، فيما استطاع عشرات المصلين الوصول إلى ساحة الغزالة لأداء صلاة العيد عند أبواب المسجد الأقصى، حيث أُقيمت صلاة العيد بوجود موظفي دائرة الأوقاف الإسلامية فقط، وصدحت التكبيرات في أرجائه، وسط عدم حضور المصلين الذين كانوا يؤدون صلاة العيد بعشرات الآلاف كلّ عام.

حاولت شرطة الاحتلال منع المصلين من الوصول إلى أبواب المسجد الأقصى ووضعت حواجز حديدية لتحقيق ذلك، فيما استطاع عشرات المصلين الوصول إلى ساحة الغزالة لأداء صلاة العيد عند أبواب المسجد الأقصى، حيث أُقيمت صلاة العيد بوجود موظفي دائرة الأوقاف الإسلامية فقط، وصدحت التكبيرات في أرجائه، وسط عدم حضور المصلين الذين كانوا يؤدون صلاة العيد بعشرات الآلاف كلّ عام.

من جهته، حذر عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية في خطبة عيد الفطر في مسجد الإمام الشافعي في غزة الاحتلال الإسرائيلي من المساس بالمسجد الأقصى والمقدسات والأرض، مشيرً إلى أنّ صفقة القرن ومحاولات ضم الأرض لا يمكن لها أن تثني شعب فلسطين عن تفكيره واهتمامه بها وبالقدس والأسرى. 



المواضیع ذات الصلة


  • الأمين العام المساعد لشؤون فلسطين يطالب بموقف حازم تجاه انتهاكات الصهاينة في القدس
  • ائتلاف 14 فبراير يهنّئ المسلمين بعيد الفطر المبارك
  • آلاف الفلسطينيّين يتحدّون الصهاينة ويصلّون الفجر في الأقصى
  • عشرات المستوطنين الصهاينة اقتحموا صباح اليوم باحات المسجد الأقصى
  • ضمن فعاليات عيد الفطر المبارك.. الائتلاف يدعو الجماهير إلى مسيرة تأبينّية لشهيد العيد وزيارة رياض الشهداء
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *