×

الحاج علي سلمان المعيلي يعانق الحريّة بفخر واعتزاز

بفخر واعتزاز عانق الحاج علي سلمان المعيلي الحريّة بعد تحطّم القيود الخليفيّة الجائرة.

بفخر واعتزاز عانق الحاج علي سلمان المعيلي الحريّة بعد تحطّم القيود الخليفيّة الجائرة.

والحاج المعيلي من مواليد 1965 اعتقل فجر يوم الأحد 8 مايو/ أيار 2016 على يد مليشيات مدنيّة مسلحة، اقتحمت منزله الواقع بمنطقة الدير شرق العاصمة المنامة بحثًا عن ابنه المطارد، واقتادته إلى جهة مجهولة حيث فقدت عائلته الاتصال به ولم تستطع معرفة أسباب احتجازه ولا مكانه لمدة 10 أيام من الإخفاء القسري.

تعرّض الحاج علي للتعذيب الشديد أثناء إخفائه، كما أصيب بأزمة قلبيّة أدّت إلى نقله إلى المستشفى بعد منعه من أخذ الدواء الذي يتناوله بشكل مستمرّ.

هذا وكان القضاء الخليفيّ قد أصدر يوم الخميس 22 ديسمبر/ كانون الأوّل 2016 حكمًا بالسجن لمدة عامين على الحاج المعيلي بتهمة معاونة مطاردين على الهروب إلى جمهوريّة إيران الإسلاميّة عن طريق البحر.



المواضیع ذات الصلة


  • الإفراج عن الرادود «علي العكري» بعد 3 أيام على اعتقاله
  • آباء الشهداء ورجالات الصمود يزورون اثنين من المفرج عنهم
  • استقبال حاشد للمفرج عنهما «علاء حميد السميع ومحمد ماجد»
  • أهالي المعامير يستقبلون مجموعة من الأبطال المفرج عنهم
  • معتقلا الرأي «الفنان صادق الشعباني» و«محمد أحمد علي» يعانقان الحريّة
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *