×

يومٌ واحد يفصل الشعب عن استحقاق «14 أغسطس»

فيما لم يتبقّ لاستحقاق 14 أغسطس سوى يوم واحد، لم تبق مدينة أو بلدة في البحرين الأبيّة إلاّ وأعلنت جهوزيّتها التامّة لإحياء هذا اليوم التاريخيّ.

يومٌ واحد يفصل الشعب عن استحقاق «14 أغسطس»

فيما لم يتبقّ لاستحقاق 14 أغسطس سوى يوم واحد، لم تبق مدينة أو بلدة في البحرين الأبيّة إلاّ وأعلنت جهوزيّتها التامّة لإحياء هذا اليوم التاريخيّ.

وفي عشيّة هذا اليوم التاريخيّ، تضطرم نار الغضب الثوريّ في نفوس أبناء البحرين الثوّار، وهم يستذكرون جهاد الآباء والأجداد في سبيل نيلهم الاستقلال، والنجاة من الاستعمار البريطانيّ البغيض.

فعلى أعتاب عيد الاستقلال تعدّ جماهير الثورة الساعات، بل الدقائق لتحين ساعة الصفر من يوم غد، لكي تنطلق كالموج الهادر في شوارع البحرين وساحاتها وسط دويّ شعاراتها وهتافاتها: «يسقط حمد»، «كلا لآل سعود» الذين كبّلوا الشعب بقيود الاستعمار الأمريكيّ والبريطانيّ مرّة أخرى.



المواضیع ذات الصلة


  • المجلس السياسيّ في ائتلاف 14 فبراير يؤكّد المضي قدمًا نحو انتزاع السيادة الكاملة على كلّ شبر من البحرين
  • العرادي: الروح الوطنيّة تحتّم على كلّ مواطن أن يرفض أن يحكم البحرين من ارتمى في أحضان الصهاينة
  • المجلس السياسيّ في ائتلاف 14 فبراير: 14 أغسطس محطّة تاريخيّة يتجدّد فيها الموقف نحو تحقيق الاستقلال الكامل 
  • ائتلاف 14 فبراير يدشّن شعار عيد الاستقلال: «قاوم من أجل السيادة»
  • في ذكرى الاستقلال أعمدة الغضب ترتفع في الدراز
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *