×

فعاليّة «نحن عشّاق الشهادة»..ماذا حصل في شوارع البحرين ؟

انتصارًا للحرمات والكرامات ورفضًا لتهديدات المشير الزنيم، كانت شوارع البحرين يوم أمس الإثنين 25 أبريل/ نيسان 2016، ميدانًا لتنفيذ عمليّة «نحن عشّاق الشهادة».

انتصارًا للحرمات والكرامات ورفضًا لتهديدات المشير الزنيم، كانت شوارع البحرين يوم أمس الإثنين 25 أبريل/ نيسان 2016، ميدانًا لتنفيذ عمليّة «نحن عشّاق الشهادة».

فبإرادة المنتصرين، نزل ثوّار البحرين الأبطال إلى الشوارع العامّة في بلدات: توبلي، سلماباد، بني جمرة، أبو صيبع، الشاخورة، باربار، وكرزكان، وإلى الشارع المؤدّي نحو قصر الديكتاتور في بلدة شهركان وشارع الجنبيّة.

كما أنّ شارع الشهيد المقاوم أحمد فرحان – المسارين – في بلدتي واديان ومركوبان، والشارع القريب من ضاحية السيف ببلدة الديه، وشارع الخدمات التجاري ببلدة جدعلي، ولمرّات عديدة، خضع لسيطرة فرسان الإرادة ضمن جولات عمليّة «نحن عشّاق الشهادة».

وقد اشتعلت نيران الغضب في جسر الثوّار ببلدة السهلة الجنوبيّة، وشارع خطّ النار ببلدتي المصلّى وإسكان جدحفص وشارع مدينة الزهراء الحيويّ، بسواعد أبطال الميادين.

وخلال جولات هذه العمليّة الواسعة الناجحة، تصدّى ثوّار البحرين لعصابات المرتزقة بكلّ شجاعة، ما أسفر عن شلل مروريّ في هذه الشوارع والمناطق الحيوية وقطعها.

وقد أعلن ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير عن انطلاق جولات فعالية «نحن عشّاق الشهادة» في صبيحة يوم الإثنين 25 أبريل/ نيسان 2016.

مصدر : انتصارًا للحرمات والكرامات ورفضًا لتهديدات المشير الزنيم، كانت شوارع البحرين يوم أمس الإثنين 25 أبريل/ نيسان 2016، ميدانًا لتنفيذ عمليّة «نحن عشّاق الشهادة».


المواضیع ذات الصلة


  • استمرار الحراك الثوريّ مع اقتراب ذكرى الاستفتاء الشعبيّ
  • رابطة الصحافة البحرينية: الداخلية والبرلمان يتناوبان في تخويف المعارضين والمؤيدين للنظام وتهديدهم
  • ثوّار باربار يقطعون الشارع العام
  • ثوّار البحرين يستعدّون لفعاليّات «قرّر مصيرك»
  • نيران الغضب تشتعل في شارع 14 فبراير
  • اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *