«من وحي وطن»: بطاقات معايدة «معايدة مطارد»

«من وحي وطن»: بطاقات معايدة «معايدة مطارد»

تاريخ الحدث: 
24, 8, 2018

 

 

 

أمّاه اعذريني إن عايدتك ببطاقة

ثائر من صغر سنّي..

قد أرضعتني هوى أرضي 

وفراش مهدي علم سيلفّ به غدًا نعشي.. 

ربّيتني أفديها بالروح بلدي

فالقضيّة لي يقيني..

لم أعد كما عهدتني.. طفلًا يخاف ظلمة الليل

فقلبي صار قلب رجل وروحي روح وطن.. 

لم أعد أخشى السياط

ولا ظلمة السجن ولا ليالي العذاب

أنا مع فتية علموا أنّ قضيّتنا صواب..

وعلى أكتافنا نحمل هموم الرجال..

لنا في الليالي نزال الأبطال..

صوت الرصاص والقذائف وعنف العدوان لم يعد لنا مهاب..

منّا من استشهد ونال حلو الخلود 

وبعضنا لا يخشى المنايا ولا أن يكون الشهيد التالي..

أمّاه.. ستوزّعين حلوى النصر القريب أو الشهادة..

وحينها وصيّتي أن يحمل أخي من بعدي القيادة..

                                                                                           

بقلم زهراء علي

 

مصدر الخبر: 
مركز الأخبار
كلمات مفتاحية: 

ارسال مشاركة جديدة

تعليقات الاعضاء تُدرج بشكل تلقائي
تعليقات الزوار تُعرض على مشرف ائتلاف online قبل الادراج

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كلمة التحقق
وضع هذا السؤال لحماية الموقع من برامج الاعلانات الآلية والتاكد من ان الزائر انسان.