الحاج حسن آدم يُعانق الحُريّة مرفوع الرأس والهامة

الحاج حسن آدم يُعانق الحُريّة مرفوع الرأس والهامة

تاريخ الحدث: 
22, 6, 2018

 

  بفخرٍ واعتزاز، غادر الحاج حسن آدم سجون الكيان الخليفي وهو أكثر إيمانًا بمواقفه في الدفاع عن عزّة شعبه وكرامة وطنه.

 فبعد خمس سنوات من الصمود في السجون الخليفية ، خيّب الحاج حسن آدم خلالها الآمال الشريرة للكيان الخلفي من ثنيه عن إرادته، عانق الحُريّة مرفوع الرأس والهامة  عزيزاً مكرَّماً.

 

 وقد حضي بحفاوة الاستقبال وحرارة الترحيب، تكريما لصموده وصبره طيلة السنوات الخمس التي قضاها في السجون الخليفية.    

 

مصدر الخبر: 
مركز الأخبار
كلمات مفتاحية: 

ارسال مشاركة جديدة

تعليقات الاعضاء تُدرج بشكل تلقائي
تعليقات الزوار تُعرض على مشرف ائتلاف online قبل الادراج

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كلمة التحقق
وضع هذا السؤال لحماية الموقع من برامج الاعلانات الآلية والتاكد من ان الزائر انسان.