القوى الثوريّة المعارضة في البحرين: الضربات الأمريكيّة- البريطانيّة- الفرنسيّة على سورية عدوان آثم على بلد عربيّ إسلاميّ وخرق للقانون الدوليّ ستكون نتائجه خطرة

القوى الثوريّة المعارضة في البحرين: الضربات الأمريكيّة- البريطانيّة- الفرنسيّة على سورية عدوان آثم على بلد عربيّ إسلاميّ وخرق للقانون الدوليّ ستكون نتائجه خطرة

تاريخ الحدث: 
14, 4, 2018

 

القوى الثوريّة المعارضة في البحرين: الضربات الأمريكيّة- البريطانيّة- الفرنسيّة على سورية عدوان آثم على بلد عربيّ إسلاميّ وخرق للقانون الدوليّ ستكون نتائجه خطرة

 

 

تُندّد القوى الثوريّة المعارضة في البحرين (ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير- تيّار الوفاء الإسلاميّ- تيّار العمل الإسلاميّ- حركة حقّ) بتنفيذ الولايات المتحدة الأمريكيّة وبريطانيا وفرنسا ضربات صاروخيّة استهدفت العاصمة السوريّة دمشق فجر اليوم، وتعدّ هذا الاعتداء عدوانًا آثمًا على دولة عربيّة إسلاميّة، وخرقًا واضحًا للقانون الدوليّ يبيّن عجز المجتمع الدوليّ ومجلس الأمن عن كبح التهديدات السافرة والجائرة للإدارة الأمريكيّة التي تمارس بلطجةً وإرهابًا دوليًّا ممنهج، مستخفةً بكلِّ المواثيق والقوانين الدوليّة. 

 

 

وتأتي هذه الضربات الصاروخيّة في ظلّ تقدُّم الجيش السوريّ وحلفائه في محور المقاومة في مواجهة القوى التكفيريّة المسلّحة التي تقاتل النظام السوريّ، والمدعومة من المحور الصهيو-أمريكيّ، وبعض الأنظمة العربيّة العميلة للغرب، وتهدف هذه القوى الشريرة إلى تدمير الجمهوريّة العربيّة السوريّة، وتطبيع العلاقات مع الكيان الغاصب الصهيونيّ بهدف إنهاء قضيّة فلسطين والقدس وحماية الصهاينة المحتلين.

 

 

وعلى الرغم من تمادي الإدارة الأمريكيّة وتنفيذها تهديداتها ضدّ دمشق فإنّ ذلك لن يحقق للأمريكان القدرة على تغيير المعادلات العسكريّة القائمة على الأرض السوريّة، ولا بدّ من أنّ لهذه الضربات الصاروخيّة تداعيات خطرة على المنطقة تتحمّل الولايات المتحدة الأمريكيّة عواقبها. 

 

 

صادر بتاريخ: 14 أبريل 2018م 

 

القوى الثوريّة المعارضة في البحرين:

 

- ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير

 

- تيّار الوفاء الإسلاميّ

 

- تيّار العمل الإسلاميّ

 

- حركة حقّ

 
 
 

 

مصدر الخبر: 
مركز الأخبار

ارسال مشاركة جديدة

تعليقات الاعضاء تُدرج بشكل تلقائي
تعليقات الزوار تُعرض على مشرف ائتلاف online قبل الادراج

Plain text

  • لا يسمح بوسوم HTML.
  • تتحول مسارات مواقع وب و عناوين البريد الإلكتروني إلى روابط آليا.
  • تفصل السطور و الفقرات تلقائيا.
كلمة التحقق
وضع هذا السؤال لحماية الموقع من برامج الاعلانات الآلية والتاكد من ان الزائر انسان.